تنمية ذاتية

كيف تحافظ على التفكير الإيجابي وسط ضغوط الحياة اليومية

“التفكير الإيجابي هو السلوك العقلي الذي يُفكر فيما يجب أن تقوم به، بدلًا من قول أنه لا شئ يُمكن القيام به”

بو بينيت – مفكر، دكتور في السيكلوجية الإجتماعية، ورائد أعمال أمريكي –

“التفكير في تجنب المواقف التي توقعك في الأخطاء قد يكون أكبر خطأ تقوم به في حياتك”

بيتر مكويليامز -مفكر أمريكي-

التفكير الإيجابي يُغير حياتك  وأفكارك وطريقة رؤيتك للأمور. وقد ترى أن رؤيتك الإيجابية للأمور قد تجعلك تتراخى ويخلق داخلك شعور اللامبالاة. لكن بالتأكيد هذا ليس صحيحًا، فالعقل يعمل بشكل أفضل في حالات الاسترخاء والتفكير الإيجابي.

كما أنك سوف تكون قادرًا على الاحتفاظ بهدوئك خلال الأزمات. وقد ترى أن هذا النوع من التفكير قد يكون صعبًا في مثل هذه الأيام. لكن فعليًا بالتعود سوف ترى أنك تُفكر بهذه الطريقة بشكل تلقائي.

التفكير الإيجابي

1.حاول إيجاد الإيجابيات داخل المواقف السلبية

داخل كل موقف سلبي هناك العديد من الإيجابيات. كل ما تتعرض له في حياتك بالتأكيد سيُفيدك في يوم ما. كل موقف تمر به بالتأكيد سيُعلمك شئ ما للمستقبل.

هناك العديد من التصرفات السلبية التي قد تنتابك خلال المواقف غير المريحة، مثل الإحساس بالكسل وكثرة ارتكاب الأخطاء. في هذه الحالة يجب أن تُجيب عن سؤالين:

  • هل ترى أي شئ إيجابي في مثل هذا الموقف؟
  • ما الذي يجب أن تتعلمه من هذا الموقف؟
  • ما هو أسوأ سيناريو قد يحدث في هذا الموقف؟

ما لم تكُن الإجابة الموت إذا فكل شئ يُمكن حله. بالطبع في المواقف السيئة سوف تجتاحك المشاعر في البداية، لذلك سوف تحتاج إلى بعض الوقت لتهدأ ثم تبدأ في التفكير بشكل سليم. محاولة فرض طريقة التفكير الإيجابي في بداية اجتياح المشاعر لن يعمل بشكل جيد.

2.حاول العيش في بيئة إيجابية

يجب أن تختار بعناية ما توم بقراءته، ومن تتعامل معهم، والبرامج التي تتباعها على التلفاز. لكي تستطيع العود على التفكير الإيجابي واستخدامه، يجب أن تضع نفسك في البيئة المناسبة.

عندما تجد نفسك مع أشخاص سلبيين أو تقرأ شئ ما سلبي ابتعد عنه فورًا. لكي تستطيع فرض التفكير الإيجابي على حياتك يجب أن تبتعد عن مصادر السلبية وتُقلل الإحتكاك بها لأقل قدر ممكن.

التفكير الإيجابي

3.تقدم ببطء

لا تتحمس وتندفع بسرعة. الحماس مطلوب قطعًا، لكن خطوات صغيرة مستمرة أفضل من خطوات كبيرة متقطعة. العقل يعمل بشكل أفضل على العادات وليس على الأشياء المفاجئة.

إن تعرضت لموقف سيئ لن يفيدك إجبار مشاعرك على التوقف. يجب أن تتعامل مع مشاعرك بلطف ببعض الخطوات البسيطة مثل تناول الطعام بهدوء وبطء، الخروج للتنزه قليلًا، بمعنى آخر الإبتعاد ببطء عن كل ما تُسببه المشاعر السلبية.

هذا النهج سوف يساعدك على التقدم ببطء وإرساء الهدوء داخل نفسك وجعل الأمور أسهل وأقل تعقيدًا.

4.لا تصنع جبلًا من المنحدرات

ق تفقد التفكير الإيجابي في لحظة الغضب أو التسرع. وقد يخلق هذا في عقلك الكثير من الخوف وإضافة مشاعر سلبية جديدة مما يجعلك تبني جبلًا – التفكير الإيجابي – من العديد من المنحدرات.

هناك ثلاث خطوات يمكنك اتخاذها في مثل هذه الحالات:

  • قل لعقلك أن يتوقف عن التفكير تمامًا.
  • خذ بعض النفس العميق أكثر من مرة من أنفك وبطنك وركز على تنفسك فقط.
  • قم بالتحدث إلى شخص ما قريب منك، أو اسأل نفسك ماذا سيحدث لها الموقف بعد 5 سنوات أو 5 أسابيع؟

التفكير الإيجابي

5.لا تدع الخوف من المستقبل يمنعك

قد يمنعك الخوف من المستقبل وما قد يحدث فيه من التقدم لذلك يجب أن تختار أي شئ جديد لم تقُم به وتفعله. في هذه الحالة يبدأ العقل في العمل بشكل سريع وقلِق ليخلق لك العديد من السيناريوهات السيئة والتي تدعوك إلى الشك في نفسك.

لذلك إن وجدت عقلك يعمل بهذه الطريقة اسأل نفسك، ما هو أسوأ ما يمكن أن يحدث؟

لا تخف ستجد نفسك وغيرك في هذا الفخ كثيرًا، لكن الخبر الجيد أن الخروج منه لا يحتاج إلى الكثير من الوقت أو الجهد. تكرار هذه المواقف سوف يُخرجك بالتأكيد من منطقة الراحة ويجعلك تشعر بالأمان أكثر داخل عقلك.

6.أضف الإيجابية والأمل في حياة أشخاص غيرك

الأفكار التي تنشرها للعالم بالتأكيد ستفيدك وستعود إليك، خاصة إن كانت العديد من المشاعر الإيجابية. عادة ما يؤثر التحدث إلى أشخاص آخرين عليك شخصيًا.

حاول أن تمنح من حولك بعض الطُمأنينة والإيجابية لإكمال حياتهم.

حاول مساعدة غيرك في أي شئ يريدونه سواء بالبحث، والتفكير معهم، أو سؤال شخص ما تعرفه لهم.

قد يحتاج بعض الأشخاص إلى أُناس يستمعون لهم فقط حتى وإن لم يعرفونهم أو يملكون حلًا لما يمرون به.

أنشر بعض الإيجابية والحب والتعاطف فيمن حولك.

التفكير الإيجابي

7.جد حلًا للمشاعر السلبية الصغيرة

المشاعر السلبية الكبيرة المحسوسة نعرفها جيدًا، لكن هناك بعض المشاعر السلبية الصغيرة التي تتسلل إلى قلبك وعقلك وتظل ساكنة حتى تجرحك بشدة.

لذلك هناك العديد من الخطوات التي ستساعدك للتخلص منها:

  • التحدث إلى شخص قريب منك عن هذه الأمور الصغيرة قد يساعدك في تخطيها.
  • زيادة قدراتك العقلية وثقتك بنفسك تساعدك في تخطي مثل هذه الأمور الصغيرة والي قد تجعلك لا تنتبه إليها حتى.

8. ابدأ يومك بإيجابية

كيفية بدئك ليومك يضع خطة الطرق لباقي اليوم. لذلك يجب أن تكون حذرًا في طريقة التعامل مع نهار يومك.

إن بدأت يومك بتسرع وخوف وقلق، سيزيد ذلك من توتر خلال اليوم والضغط عليك بالمزيد من المشاعر السلبية.

على النقيض إن بدأ يومك ببطئ وإيجابية والتحدث بلف مع الناس مع القليل من القراءات الجيدة، سوف يُعزز ذلك يومك ويجعلك أقوى وأكثر تفاؤلًا.

9.تعامل مع حاضرك وانسى المستقبل

لا تضع على عاتقك هم التعامل مع المستقبل وعش حاضرك كما يجب أن يكون وكما تحب. وتعامل مع الحياة بشكل عملي حلوها ومرها هذا ما هي عليه الحياة.

لا تضع الكثير من وقتك وجهدك في القلق ولا تضيع في فخ مخاوفك. حاول أن تتعامل مع كل شئ تقابله بطريقة لا تندم عليها في المستقبل. هذا ما يجب عليك التفكير فيه.

10. تناول الطعام الصحي، الرياضة، النوم جيدًا

النوم الجيد يُعزز قدرتك العقلية. كما أن الرياضة تجعلك جسد صحي وتُعزز من هرمون السعادة داخل جسمك. العقل السليم في الجسم السليم. هذا ما يجب أن تحافظ عليه.

إن كنت تقوم بخطوات إضافية يمكنك مشاركتها معنا لخلص مجتمع إيجابي ذو قدرات عقلية أقوى.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *