المرأة

كيفية نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ بـ 5 خطوات سهلة؟

كيفية نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ بـ 5 خطوات سهلة؟
يعد نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ هو هدف الأساسي كل أم وأب لكن الأمور لا تسير بالطريقة التي يحلو لها طوال الوقت.
حيث أن الأرق ونوم الأطفال المتقطع من المشاكل الشائعة جدًا وإليك بعض الطرق للمساعدة في نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ.

أساسيات نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ

أساسيات نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ
نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ

ليس لدى المولود دورة نوم منتظمة فمتوسط ​​نوم الطفل منذ الولادة وحتى سن ستة أشهر ما بين 16-17 ساعة في اليوم مقسمة إلى ساعة أو ساعتين فقط في المرة الواحدة.
ولكن الطفل الأكبر يحتاج إلى وقت أقل  وسبب عدم انتظام نوم المولود هو أن يحتاج الطفل إلى مزيد من الوقت من البالغين بسبب ما يسمى بنوم حركة العين السريعة (REM) وهو أمر ضروري للنمو الاستثنائي الذي يحدث عند الطفل.

متى ينام الطفل لفترات أطول؟

يبدأ الأطفال في النوم لفترات أقصر في النهار وفترات أطول في الليل من سن 6-8 أسابيع على الرغم من الاستيقاظ ليلًا للتغذية ، ولكن في سن 4-6 أشهر.
ويقول الخبراء أن الأطفال يمكنهم النوم من 8 إلى 8. 12 ساعة طوال الليل، لكن البعض منهم يستمر في الاستيقاظ ليلاً في مرحلة الطفولة، ولكي يصل الطفل إلى فترات نوم جيدة ، يجب تعليمه عادات نوم جيدة منذ البداية.

  • أعراض اضطربات النوم عند الأطفال
    الاستيقاظ المستمر أثناء الليل.
  • صعوبة النوم لفترات طويلة.
  • الأستيقظ من النوم باكياً .
  • النوم لساعات طويلة أثناء النهار.
  • كوابيس أثناء النوم.
  • جز الأسنان وأمسكها بإحكام.

كيف أساعد طفلي على النوم دون قلق؟

كيف أساعد طفلي على النوم دون قلق؟
نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ

يجد العديد من الأطفال صعوبة في النوم والاستيقاظ أثناء الليل مما يتسبب في قلق الوالدين بشأن طفلهم.
لكن لا داعي للقلق لأن اضطرابات النوم عند الأطفال شائعة من الطفولة إلى مرحلة الحضانة وما بعدها، لكن يمكنك التعرف على أفضل طرق التي تساعدك في نوم الطفل دون قلق.

1- إنشاء روتين نوم يومي

  • من المهم إنشاء روتين نوم محدد ، خاصة للرضع والأطفال الصغار والأطفال في سن ما قبل المدرسة.
    يمكن الإشارة إلى اقتراب موعد النوم ببعض الأشياء المحددة قبل النوم مثل أخذ حمام ساخن أو قراءة قصة، ثم وضع الطفل في جو نوم مثالي يقوم على الشعور بالراحة والاسترخاء، بحيث يبدأ جسم الطفل بهذا الروتين في الشعور بالنعاس تلقائيًا.

2- رفع مستوى النشاط الحركي للطفل

إن رفع مستوى النشاط الحركي للطفل يساعد الطفل على ممارسة الرياضة أثناء النهار للنوم بشكل أفضل في الليل.
حيث تنصح مراكز السيطرة على الأمراض الأطفال بممارسة بعض الأنشطة بشكل يومي لمدة ساعة على الأقل، من خلال السماح لهم بذلك. للجري والمشاركة في أنواع مختلفة من التمارين. ممارسة وأنشطة الحركة الأخرى

3- تجنب وضع الشاشات

في غرفة الطفل يمكن أن يؤثر وجود الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية وشاشات التلفزيون والأجهزة الإلكترونية الأخرى في غرفة الطفل على مدى سهولة حصوله على نوم جيد ليلاً.
يمكن للأطفال الأكبر سنًا البقاء مستيقظين في وقت متأخر من الليل أو قد يستيقظون في منتصف الليل لاستخدامه،ىكما يشار إلى أنه يجب تشجيع الطفل على عدم استخدام أي من هذه الأجهزة قبل النوم بساعة وتجنب اصطحابها معه في نفس الغرفة أثناء ساعات النوم وتركها خارج الغرفة، وشحنها في غرفة أخرى.

4- تجنب إعطاء الكافيين للطفل قبل النوم

المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة والقهوة تحتوي على كميات من الكافيين والتي قد تمنع الأطفال من النوم ،أو تستمر في النوم طوال الليل إذا كانوا في حالة سكر قبل النوم بساعات.
ونفس الشيء ينطبق على تناول الشوكولاتة لاحتوائها على مادة الكافيين أيضًا، لذلك  يوصى بعدم تقديم المشروبات التي تحتوي على الكافيين للأطفال على الإطلاق لكي تتمكن من نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ.

5- تقليل التوتر

قبل النوم يلعب هرمون الكورتيزول المعروف ب  هرمون التوتر دورًا مهمًا في التأثير على النوم ، حيث يؤدي ارتفاع مستوى الكورتيزول في الجسم إلى عدم قدرة الجسم على النوم.
لذلك يوصى بأن يقوم الطفل بأنشطة هادئة قبل النوم وخلق جو هادئ، وكذلك إطفاء الأنوار؛ لتقليل إفراز هذا الهرمون ونوم الطفل دون قلق أو استيقاظ.

نصائح هامة لنوم الأطفال الصغار

نصائح هامة لنوم الأطفال الصغار
نوم الأطفال الصغار

من الطبيعي أن لا ينام الأطفال بانتظام في الأشهر الثلاثة الأولى من حياتهم ومهما حاولت جاهدًا، فلن تنجح لذا استفد من الوقت الذي ينام فيه وينام حتى تتمكن من ذلك.
ويستيقظ عند حاجته إليك ويبدأ في النوم بانتظام بعد الشهر الرابع إلى السادس ولا يستيقظ إلا مرتين أو ثلاث مرات في الليلة للتغذية.
ولكن بعد الشهر السادس يكون النوم عند الأطفال منتظمًا، وسنقوم بذلك فيما يلي بعض النصائح لمساعدة  في نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ:

  • لا تجعله يعتاد على حمله أو هزّه للنوم، بل ضعه في سريره ولاعبيه لفترة قصيرة قبل السماح له بالنوم.
  • بعد ستة أشهر لا تدعيه يأخذ قيلولة أطول من ساعة ونصف ظهرًا، وحاولي النوم في النهار بوقت مبكر من اليوم  وليس متأخرًا.
  • حاولي أن تجعله يشعر بالفرق بين الليل والنهار ، في الصباح عندما تستيقظ  ارفع الستائر ودع أشعة الشمس تتسلل إلى الغرفة مما يخلق جوًا هادئًا ومظلمًا في الليل.
  • اغسلي جسمه قبل النوم ودلكي جسمه بزيت اللافندر للاسترخاء والنوم.

أهم نصائح تصاعد في نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ خلال سن المدرسة

اتبع هذه النصائح في نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ :

  • وفري بيئة هادئة ودافئة حتى يتمكن من النوم. شجعه على ممارسة الرياضة أثناء النهار مثل لعب كرة القدم مع الأصدقاء أو السباحة أو ركوب الدراجة، فالتدريب جيد لصحته وقوته، وبمجرد أن ينام ليلاً ينام بمفرده دون أن يدرك ذلك.
  •  لا تدعيه في المساء يشرب المنبهات مثل الشاي أو المشروبات الغازية، أو إذا كان يحب تذوق القهوة.
  • تناول العشاء في وقت مبكر من المساء حتى لا يشعر بعدم الراحة في معدته عندما ينام.
  • أعطيه موزة ناضجة لأنها تحفز إنتاج الميلاتونين الهرمون المسؤول عن النعاس والنوم.
  • لا تتركه يشاهد البرامج التلفزيونية قبل النوم  أو يلعب على الأجهزة الذكية، حيث أن ضوء هذه الشاشات يقلل إفراز الميلاتونين في الجسم  وهو كما ذكرنا هرمون النوم.
  • اقرأ له قصة يتم تشجيع الأطفال على النوم عندما تكون هناك قصة يروونها، وبمجرد أن تنتهي القصة حتى ينام أو تجده نائمًا قبل ذلك وكذلك تحكي قصة للطفل قبل النوم يزيد من مستويات وعيه وخياله وفهمه للأشياء.

وفي نهاية المقال  عن نوم الطفل دون قلق أو استيقاظ، يجب سيدتي أن تعلمي أن طفلك بحاجة إلى أن يحصل الطفل على ساعات نوم كافية تتناسب مع عمره حتى ينمو بشكل صحيح، حيث يفرز الجسم هرمونات تحفز النمو ليلاً.
يجب ألا يقلق الوالدان من اضطرابات النوم عند الأطفال، لأنها ستختفي مع الوقت  ولكن إذا استمرت مع الطفل لفترة طويلة، يجب على الوالدين التعامل مع المشكلة بجدية، والبحث عن علاج لسبب هذه الاضطرابات، لذلك أنه لا يؤثر على طفلهم فيما بعد.

قد يهمك: 

كيفية تنظيف ملابس الأطفال حديثي الولادة في أقل من 30 دقيقة؟

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.